درجة تقبل مديري المدارس في المملكة العربية السعودية لنظام الرقابة على إدارات مدارسهم باستخدام تقنية الكاميرات

تجميل البحث

محمد بن عبد الله بن محمد فقيه

د. صالح احمد عبابنة

ملخص:

هدفت هذه الدراسة إلى تقصي درجة تقبل مديري المدارس في المملكة العربية السعودية لنظام الرقابة على إدارات مدارسهم باستخدام تقنية الكاميرات، تكون مجتمع الدراسة من جميع مديري المدارس ومديراتها في إدارة التعليم لمنطقة الرياض  والبالغ عددهم (1186) مديرا ومديرة، وتكونت عينة الدراسة من (301) مديراً ومديرة، تم اختيارهم بالطريقة العشوائية البسيطة، شكلوا ما نسبة (25.4%) من مجتمع الدراسة، واستخدمت الدراسة المنهج الوصفي المسحي، وقد تم استخدام إستبانة مكونة من (55) فقرة موزعة على أربعة مجالات، وقد تم استخراج دلالات الصدق والثبات لها، وتم استخدام المتوسطات الحسابية والانحرافات المعيارية وتحليل التباين الاحادي والمتعدد للإجابة عن اسئلة الدراسة، وأظهرت النتائج أن درجة تقبل مديري المدارس في المملكة العربية السعودية لنظام الرقابة على إدارات مدارسهم باستخدام تقنية الكاميرات جاءت مرتفعة. كما أظهرت النتائج عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في درجة تقبل مديري المدارس لإستخدام تقنية الكاميرات في مدارسهم تعزى للجنس والخبرة.

الكلمات المفتاحية: استخدام تقنية الكاميرات، نظام الرقابة، مديري المدارس، المملكة العربية السعودية. 

The Degree of Acceptance of School Principals in the Kingdom of Saudi Arabia of the System of Monitoring their School Administrations Using Camera Technology

Mohammad Abdullah Faqeh

Dr. Saleh Ahmed Ababneh

Abstract:

This study aimed to investigate the degree of acceptance of school principals in the Kingdom of Saudi Arabia of the system of monitoring their school administrations using camera technology. The sample population represented 25.4% of the total number of the study population (1186), who were chosen randomly. A questionnaire of 55 items with four fields was distributed.

Keywords: Use of camera technology, control system, school principals, Saudi Arabia.

شاهد أيضاً

معوقات المبادرات الرياضية والعمل التطوعي من وجهة نظر طلبة جامعة اليرموك

غدير محمد عميرة آمنه علي الظهيرات ملخص: هدفت هذه الدراسة للتعرف إلى معوقات المبادرات الرياضية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *